الموقع الرسمي للدكتورة حياة با أخضر
تفسير سورة الناس
maxresdefault 12 - تفسير سورة الناس

سورة الناس
– مَكيّة-

[مِنْ مَقَاصِدِ السُّورَةِ]
الاعتصام والتحصن بالله من شر الشيطان ووسوسته، ومن الشرور الخفية.

[التَّفْسِيرُ]

{قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ(١)}
1 – قل -أيها الرسول-: أعتصم برب الناس، وأستجير به.

{مَلِكِ النَّاسِ(٢)}
2 – ملك الناس، يتصرف فيهم بما يشاء، لا ملك لهم غيره.

{إِلَٰهِ النَّاسِ(٣)}
3 – معبودهم بحقّ، لا معبود لهم بحق غيره.

{مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ(٤)}
4 – من شرّ الشيطان الَّذي يلقي وسوسته إلى الإنسان إذا غفل عن ذكر الله، ويتأخر عنه إذا ذكره.

{الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ(٥)}
5 – يلقي بوسوسته إلى قلوب الناس.

{مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ(٦)}
6 – وهو يكون من الإنس كما يكون من الجن.

[مِنْ فَوَائِدِ الآيَاتِ]
• علاج الوسوسة يكون بذكر الله والتعوذ من الشيطان.

 

فوائد من تفسير الحافظ ابن كثير
1⃣(قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ.ملك الناس. إله الناس)
هذه ثلاث صفات من صفات الرب عز وجل : الربوبية ، والملك ، والإلهية ؛ فهو رب كل شيء ومليكه وإلهه ، فجميع الأشياء مخلوقة له ، مملوكة عبيد له ، فأمر المستعيذ أن يتعوذ بالمتصف بهذه الصفات ، من شر الوسواس الخناس ، وهو الشيطان الموكل بالإنسان ، فإنه ما من أحد من بني آدم إلا وله قرين يزين له الفواحش ، ولا يألوه جهدا في الخبال . والمعصوم من عصم الله ، وقد ثبت في الصحيح أنه : ” ما منكم من أحد إلا قد وكل به قرينة ” . قالوا : وأنت يا رسول الله ؟ قال : ” نعم ، إلا أن الله أعانني عليه ، فأسلم ، فلا يأمرني إلا بخير ” وثبت في الصحيح ، عن أنس في قصة زيارة صفية النبي صلى الله عليه وسلم وهو معتكف ، وخروجه معها ليلا ليردها إلى منزلها ، فلقيه رجلان من الأنصار ، فلما رأيا رسول الله صلى الله عليه وسلم أسرعا ، فقال رسول الله : ” على رسلكما ، إنها صفية بنت حيي ” . فقالا سبحان الله يا رسول الله . فقال : ” إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم ، وإني خشيت أن يقذف في قلوبكما شيئا ، أو قال : شرا ” .
…..
2⃣ الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ )

هل يختص هذا ببني آدم كما هو الظاهر أو يعم بني آدم والجن؟ فيه قولان ويكونون قد دخلوا في لفظ الناس تغليبا وقال ابن جرير وقد استعمل فيهم رجال من الجن فلا بدع في إطلاق الناس عليهم
……
فوائد من تفسير ش. السعدي
1⃣ هذه السورة مشتملة على الاستعاذة برب الناس ومالكهم وإلههم، من الشيطان الذي هو أصل الشرور كلها ومادتها، الذي من فتنته وشره، أنه يوسوس في صدور الناس، فيحسن لهم الشر، ويريهم إياه في صورة حسنة، وينشط إرادتهم لفعله، ويقبح لهم الخير ويثبطهم عنه، ويريهم إياه في صورة غير صورته، وهو دائمًا بهذه الحال يوسوس ويخنس أي: يتأخر إذا ذكر العبد ربه واستعان على دفعه.
فينبغي له أن يستعين ويستعيذ ويعتصم بربوبية الله للناس كلهم.
وأن الخلق كلهم، داخلون تحت الربوبية والملك، فكل دابة هو آخذ بناصيتها.
وبألوهيته التي خلقهم لأجلها، فلا تتم لهم إلا بدفع شر عدوهم، الذي يريد أن يقتطعهم عنها ويحول بينهم وبينها، ويريد أن يجعلهم من حزبه ليكونوا من أصحاب السعير، والوسواس كما يكون من الجن يكون من الإنس، ولهذا قال: { مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ } .
…….
فوائد من تفسير ش. ابن عثيمين
1⃣ قل أعوذ برب الناس وهو الله ، وهو رب الناس وغيرهم، رب الناس، ورب الملائكة، ورب الجن، ورب السموات، ورب الأرض، ورب الشمس، ورب القمر، ورب كل شيء، لكن للمناسبة خص الناس. ملك الناس أي الملك الذي له السلطة العليا في الناس، والتصرف الكامل هو الله . إله الناس أي مألوههم ومعبودهم، فالمعبود حقًّا الذي تألهه القلوب وتحبه وتعظمه هو الله عز وجل
……..
2⃣ (من شر الوسواس الخناس. الذي يوسوس في صدور الناس. من الجنة والناس الوسواس)
قال العلماء: إنها مصدر يراد به اسم الفاعل أي: الموسوس. والوسوسة هي: ما يلقى في القلب من الأفكار والأوهام والتخيلات التي لا حقيقة لها. الخناس الذي يخنس وينهزم ويولي ويدبر عند ذكر الله وهو الشيطان. ولهذا إذا نودي للصلاة أدبر الشيطان له ضراط حتى لا يسمع التأذين، فإذا قضي النداء أقبل حتى إذا ثوب للصلاة أدبر، حتى إذا قضي التثويب أقبل حتى يخطر بين المرء ونفسه، يقول: اذكر كذا، اذكر كذا، لما لم يكن يذكر حتى يظل الرجل لا يدري كم صلى. ولهذا جاء في الأثر: «إذا تغولت الغيلان فبادروا بالأذان»، والغيلان هي الشياطين التي تتخيل للمسافر في سفره وكأنها أشياء مهولة، أو عدو أو ما أشبه ذلك فإذا كبر الإنسان انصرفت. وقوله: من الجنة والناس أي أن الوساوس تكون من الجن، وتكون من بني آدم، أما وسوسة الجن فظاهر لأنه يجري من ابن آدم مجرى الدم، وأما وسوسة بني آدم فما أكثر الذين يأتون إلى الإنسان يوحون إليه بالشر، ويزينونه في قلبه حتى يأخذ هذا الكلام بلبه وينصرف إليه.
………

3⃣ هذه السور الثلاث: الإخلاص، والفلق، والناس كان النبي صلى الله عليه وسلّم إذا أوى إلى فراشه نفث في كفه ومسح بذلك وجهه، وما استطاع من بدنه، وربما قرأها خلف الصلوات الخمس. فينبغي للإنسان أن يتحرى السنة في تلاوتها في مواضعها كما ورد عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم .

 

📚سورة الناس من كتاب القرآن تدبر وعمل📚

📖الوقفات التدبرية📖

١﴿ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلنَّاسِ ﴿١﴾ مَلِكِ ٱلنَّاسِ ﴿٢﴾ إِلَٰهِ ٱلنَّاسِ ﴾
في سورة الْفَلَقِ جاء في الاستعاذة بصفَة واحدة وهي «بِرب الْفَلَقِ» . وفي سورة النَّاسِ جاء في الاستعاذة بثلاث صفَات، مع أَنَّ الْمستعاذ منه في الأُولَى ثلاثةُ أُمورٍ، والْمستعاذ منه في الثانيةِ أَمر واحد، فَلخطَرِ الأمرِ الْواحد جاءت الصفَات الثلاث.الشنقيطي: 9/183.

٢﴿ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلنَّاسِ ﴿١﴾ مَلِكِ ٱلنَّاسِ ﴿٢﴾ إِلَٰهِ ٱلنَّاسِ ﴾
فإن قيل : لم قدم وصفه تعالى برب ثم بملك ثم بإله؟ فالجواب أن هذا على الترتيب في الارتقاء إلى الأعلى؛ وذلك أن الرب قد يطلق على كثير من الناس فيقال: فلان رب الدار، وشبه ذلك، فبدأ به لاشتراك معناه، وأما الملك فلا يوصف به إلا أحد من الناس -وهم الملوك- ولا شك أنهم أعلى من سائر الناس؛ فلذلك جاء به بعد الرب، وأما الإله فهو أعلى من الملك؛ لا يدَّعي الملوك أنهم آلهة؛ فإنما الإله واحد لا شريك له ولا نظير؛ فلذلك ختم به. ابن جزي: 2/631.

٣﴿ مِن شَرِّ ٱلْوَسْوَاسِ ٱلْخَنَّاسِ﴾
وسوسة الشيطان في صدر الإنسان بأنواع كثيرة، منها: إفساد الإيمان والتشكيك في العقائد، فإن لم يقدر على ذلك أمره بالمعاصي، فإن لم يقدر على ذلك ثبَّطه عن الطاعات، فإن لم يقدر على ذلك أدخل عليه الرياء في الطاعات ليحبطها، فإن سلم من ذلك أدخل عليه العُجْب بنفسه واستكثار عمله، ومن ذلك أنه يوقد في القلب نار الحسد والحقد والغضب حتى يقود الإنسان إلى شر الأعمال وأقبح الأحوال. ابن جزي: 2/63.

٤﴿ مِنَ ٱلْجِنَّةِ وَٱلنَّاسِ﴾
أخبر أن الموسوس قد يكون من الناس. قال الحسن: هما شيطانان: أما شيطان الجن فيوسوس في صدور الناس، وأما شيطان الإنس فيأتي علانية. وقال قتادة: إن من الجن شياطين، وإن من الإنس شياطين؛ فتعوَّذ بالله من شياطين الإنس والجن. القرطبي: 22/583.

💡التوجيهات💡
– أهمية الاستعاذة بالله من وساوس الشيطان فهي من أوسع أبواب الشر على الناس، ﴿ مِن شَرِّ ٱلْوَسْوَاسِ ٱلْخَنَّاسِ ﴾

📖العمل بالآيات📖
1- اقرأ المعوذات ثلاث مرات في الصباح والمساء, ﴿ مِ قُلْ هُوَ ٱللَّهُ أَحَدٌ ﴿ , ﴾قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلْفَلَقِ ﴿ , ﴾ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلنَّاسِ﴾
2- اقرأ المعوذات مرة واحدة دبر كل صلاة، ﴿ مِ قُلْ هُوَ ٱللَّهُ أَحَدٌ ﴿ , ﴾قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلْفَلَقِ ﴿ , ﴾ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلنَّاسِ ﴾
3- ارق نفسك بالمعوذات، ﴿ مِ قُلْ هُوَ ٱللَّهُ أَحَدٌ ﴿ , ﴾قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلْفَلَقِ ﴿ , ﴾ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلنَّاسِ ﴾

 

 

شاركـنـا !
مواضيع ذات صلة

التعليقات مغلقة.
جديد الفيديوهات
القائمة البريدية
تغريدات
تابعوني على تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الموقع الرسمي للدكتورة حياة با أخضر © 2015