الموقع الرسمي للدكتورة حياة با أخضر
ملخص ومقدمة بحث المستشرقة دراور

ملخص ومقدمة
دور المستشرقة دراور في ديانة الصابئة المندائية
من خلال كتابها ومواقع الصابئة المندائيين
الملخص
الاستشراق هو جهود الغرب للسيطرة على بلاد المسلمين فهو صنو الحرب العسكرية
بالتمهيد لها أو بتثبيتها بعد خروح أسلحته الثقيلة
المستشرقة دراور اليهودية الديانة البريطانية الجنسية هي نموذج متكرر من نماذج
التجسس العسكري ضد بلاد المسلمين في صورة البحث التاريخي الأثري فقد صرح
الصابئة المندائيون أنفسهم بأنها جمعتهم وعرضت عليهم العمل عيونا لبريطانيا
سمات كتابة دراور عن الصابئة المندائيين جمعت البحث مع عدم الدقة أحيانا لصعوبة
الوصول لحقيقة دين غنوصي باطني . فقداعترفت بصعوبة فهم اللغة المندائية كما أن
المندائيين لايملكون القدرة على شرح صحيح للفقرات الغامضة في كتبهم . إذن كيف
ترجمت كتبهم وبالتالي فترجمتها لايوثق فيها وصمت المندائيين على ذلك يؤكد على أنهم
يرحبون بما حدث لتظل سرية وباطنية دينهم خاصة وأن دراور يهودية متزوجة من
نصراني وهم يبغضون كلا الطائفتين
الصابئة المندائيون كشفوا حقيقة دور المستشرقة دراور مع ثناء بعضهم عليها
ويتساءل القارئ لسيرتها لماذا رفضت الدخول في الديانة البهائية رغم عرضهم عليها
وعرضت نفسها للدخول في ديانة الصابئة المندائيين
وكل من يقرأ عن سيرتها سيجد الهمة الملفتة للنظر والصبر والمصابرة للوصول إلى
هدفها
المقدمة
الحمدلله الذي جعل الوحي حكما عدلا نحاكم به كل ضال ومفسد ومحارب لنا والحمدلله الذي
جعل في كل زمان فترة من الرسل بقايا من أهل العلم يدعون من ضل إلى الهدى ويردون على
أهل البغي والمبطلين .والصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلين الذي علمنا كيف نرد على
المبطلين وعلى آله وصحبه أجمعين.
يظل عمل المستشرقين ظاهرة أهدافه .ظاهرجلدهم عليها للوصول إلى تحقيقها.ومن هؤلاء
المستشرقة اليهودية الديانة البريطانية الجنسية “الليدي دراور ” التي رأيتها حاضرة أمامي أثناء
بحثي في ديانة الصابئة المندائيين سواء في كتابتها الخاصة عنهم أو ترجمتها لكتبهم المقدسة أو
حياتها بينهم لأربعين سنة تقريبا.
أهمية البحث:
تعتبر الكتابة عن المستشرقة دراور مهمة جدا لأسباب عدة منها:
1 – عدم وجود كتاب خاص عن حياتها وودورها في ديانة الصابئة المندائية حسب ماتوصلت
إليه . 12 – دورها البارز في حياة الصابئة المندائيين
3 – كتابها عنهم والذي يعد المرجع الرئيس لكل من كتب عن الصابئة المندائيين.
منهجي في البحث:
كان منهجي تتبعي استقرائي وتحليلي لما كتبته ولما كتب عنها سواء في الكتب أو المواقع التي
توفرت لي
مصاعب البحث :
عدم توفر المصادر والمراجع سوى كتابين لها هما:الصابئة المندائيون وأساطيروحكايات
شعبية والثاني هو عبارة عن مجموعة أساطير سردها لها أحد رجال دين الصابئة المندايين
وفيه من الكذب والخيال الكثير جدا.
فلجأت لمواقع الصابئة المندائيين ولمن كتب عنهم أجمع المعلومات؛ وذلك لعدم يسر الوصول
إليها عبر مصادر متوفرة وكذلك لكثرة ماكتبه عنها الصابئة المندائيون المعاصرون في
مواقعهم المعاصرة والتي تمثل دينهم وثقافتهم ؛لذا حرصت على ربط عنوان بحثي بمواقعهم
حتى تكون صورة بحثي ظاهرة للعيان بأني جمعت فيه بين المراجع الورقية والألكترونية ،
وهذا بات سمة معاصرة حتى بين الحكومات التي سميت حكومات ألكترونية،فلا أجد عملي
1 / ربما تكون هناك كتب بلغات غير العربية لكني لم أتمكن من الحصول عليها رغم بحثي المضني خاصة في
بريطانيا عن طريق طالباتي ومعارفي.
بدعا ولا مثلبة ولا قصورا .وهذا المأمول وصوله لكل من يقرأ بحثي ويجد فيه شيئا من
ضالته المنشودة.
ولاتزال المستشرقة دراور تحضر في الوقت المعاصر في بلادها بريطانيا حيث قدمت ابنتها
مارغريت المتخصصة في علم الآثار خاصة الحضارة المصرية لقاء نظمه ديوان الكوفة بوسط
لندن، في أمسية ثقافية عن حياة وتراث الليدي دراور 2
خطة البحث:
لقد قسمت البحث إلى مقدمة وستة مباحث وخاتمة
المقدمة
المبحث الأول: مفهوم الصابئة
وتحته مطلبان:
المفهوم اللغوي
المفهوم الاصطلاحي
المبحث الثاني: مفهوم الاستشراق
المبحث الثالث: السيرة الذاتية للمستشرقة دراور
المبحث الرابع : أهداف المستشرقة دراور من دراستها للصابئة المندائيين
المبحث الخامس: سمات كتابتها عن الصابئة المندائيين.
المبحث السادس: ثناء الصابئة عليها
التعقيب
الخاتمة
ثبت المراجع
2 / www.aawsat.com / صحيفة الشرق الأوسط
الفهرس
إن ماسطرته في هذا البحث ماهو إلا شذرات في بحث ترقية يستلزم عدم الإطالة ولعل الله
ييسر لي او لغيري الوفاء بحقه . وأرجو أن أكون قد فتحت باب المدارسة حول مستشرقة ربما
لم يشتهر اسمها عند البعض رغم أهمية آثارها.
أسأل الله تعالى أن أكون قد وفقت في بحثي وإن كان هناك نقص فتلك فطرتنا .فكل نقص هو
كمال لبشريتنا المفطورة على الخطأ والنسيان. اللهم اجعله خالصا لك وارزقني به وذريتي
الفردوس الأعلى من الجنة . آمين
دور المستشرقة دراور في ديانة الصابئة المندائية
من خلال كتابها ومواقع الصابئة المندائيين

شاركـنـا !
مواضيع ذات صلة

أترك تعليق
ابحث في الموقع
جديد الفيديوهات
القائمة البريدية
التقويم
ديسمبر 2017
د ن ث أرب خ ج س
« أكتوبر    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31  
احصائيات الموقع
  • 27٬404
  • 220
  • 0
  • 0
جميع الحقوق محفوظة لـ الموقع الرسمي للدكتورة حياة با أخضر © 2015