الموقع الرسمي للدكتورة حياة با أخضر
حكم خروج التساء إلى صلاة العيدين الجزء الثاني

صلاة العيدين
حكم خروج التساء إلى صلاة العيدين
الجزء الثاني:

وفي رواية أخرى للبخاري :أن رسول الله ثلى الله عليه وسلم كان يصلي الصبح بغَلَس ، فينصرِفنَ نساء المؤمنين لا يُعرَفنَ من الغلس ، ولا يَعرِفَ بعضُهُنَّ بعضاً ” [ جامع الأصول من أحاديث الرسول 5 / 3283 ] .
الغلس : ظلمة آخر الليل إذا اختلطت بضوء الصباح .
المتلفعات : مستترات الوجوه والأبدان .
المروط : جمع المرط وهو الكساء من صوف وغيره .

4-لايجوز للنساء إقامة صلاة العيد في البيوت تؤمهن إحداهن ، كما لا يشرع أيضا تخصيص مكان للنساء كمصلى العيد ، يصلين فيه العيد بمفردهن ؛ لأن ذلك من البدعة .
سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
هل يجوز للمرأة أن تصلى صلاة العيد في بيتها؟
فأجاب : ” المشروع في حق النساء أن يصلين صلاة العيد في مصلى العيد مع الرجال ، لحديث أم عطية رضي الله عنها ، فالسنة أن يخرج النساء إلى مصلى العيد مع الرجال ، أما صلاة النساء في البيوت فلا أعلم في ذلك سنة ”
وسئل الشيخ ابن عثيمين أيضا :
امرأة تسأل عن صلاة العيد بالنسبة للنساء حيث لا يوجد لدينا مصلى للنساء ، فأجمع النساء في بيتي وأصلي بهن صلاة العيد ، فما الحكم في ذلك ؟ علما بأن بيتي مستور وبعيد عن الرجال.
فأجاب :
” الحكم في ذلك أن هذا من البدعة ؛ فصلاة العيد إنما تكون جماعة في الرجال ، والمرأة مأمورة بأن تخرج إلى مصلى العيد فتصلى مع الرجال وتكون خلفهم بعيدة عن الاختلاط بهم .
وأما أن تكون صلاة العيد في بيتها فغلط عظيم ؛ فلم يعهد عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم ولا عن أصحابه أن النساء يقمن صلاة العيد في البيوت ” .
انتهى من “فتاوى نور على الدرب” (189 /8) .
والله اعلم
جمع وتنسيق د.حياة بنت سعيد باأخضر

شاركـنـا !
مواضيع ذات صلة

أترك تعليق
ابحث في الموقع
جديد الفيديوهات
القائمة البريدية
التقويم
يونيو 2017
د ن ث ع خ ج س
« مايو    
 123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930  
احصائيات الموقع
  • 12٬115
  • 271
  • 0
  • 0
جميع الحقوق محفوظة لـ الموقع الرسمي للدكتورة حياة با أخضر © 2015